الخميس، 23 أغسطس، 2012

1AHLAM KABIRA fanfic


ما يــــّهم
تنويه:_ أحلام كبيرة مسلسل .. قصة وسيناريو وحوار : أمل حنا
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
_اعتقد ان خلافك مع أخيك أبو شريف يؤثر بك كثيرا" ..
_ما الذي تلمحين له ..؟
_اقصد انك لطالما كنت صارما" مع أبنائك .. لكنها المرة الأولى التي أراك فيها قاسيا" إلى هذا الحد ..
_قاسيا" .. الله يسامحك .. ألا تعرفين ما الذي يفعله القمار بصاحبه .. انه يضعه على عتبة الضياع .. فالمقامر غالبا" ما يضطر للكذب و السرقة والتزوير وربما حتى القتل ..
_سترك يا رب .. حسنا" .. حسنا" .. أقنعتني .. حسن كان يستحق العقاب .. لعله  يمنعه عن القمار .. ويردعه عن إتباع نزواته دون أن يحسب حسابا" للعواقب .. ،ولكن ماذا بشأن عمر ..ألم تقل أن مدير المدرسة امتدحه حين التقيته اليوم . ؟!
_لم يمتدحه فحسب .. بل أشاد به وقال انه طالب متميز ومثالي ولكن هذا لا يجعله فوق طائلة الحساب بل على العكس .. من مثله يجب أن يحاسب على هكذا أخطاء ..
_وما الخطأ الذي ارتكبه ..؟!
_لقد أخفى أمر أخيه عني ..لم يخبرني عن كثرة غياباته ولم يعلمني حين طلب مدير المدرسة حضوري .. وكذب عليّ حين اخبرني ان الشرطة أخذت حسن ضمن مجموعة من الشباب كانوا يتفرجون على عراك في الشارع رغم علمه أنهم أخذوه مع مجموعة من المقامرين ..
_إذن أنت عاقبته لأنه لم يشي بأخيه ..
_بل لأنه كذب عليّ
_اعتقد انك قسوت عليه.. يا سالم ..
_نوال.. توقفي عن لومي ..واذهبي لتفقد حال الأولاد ..

*****
_ها كيف حالهم ..؟
_حالما فتحت باب الغرفة واجهتني نظرات سامي ملأى بالريبة والحذر .. ثم جذب رشيد انتباهي وهو منكبا" بوضوح على أداء واجباته .. أما حسن فقد كان يتأوه وما إن رآني حتى بدأ يشكو منك ويشتكي من شدة عصاك ..
_وماذا عن عمر..؟
_كان هادئا" كعادته.. تعمدت أن أساله ان كان بحاجة لشئ او مساعدة .. رد عليّ بابتسامة خفيفة (لا.. شكرا") وراح يتجول في أرجاء الغرفة مكابرا" .. رغم ان الألم كان بادٍ عليه..
_هل سيتفهم الأمر ..؟
_أرجو ذلك ..
*****
_حسنا".. كيف جرت الأمور ..؟
_هرب رشيد حين رآني .. وهلع الباقون .. فادعيت أنني لم انتبه لهم ..
_هل اعتذرت من عمر ..
_أجننتي ..؟!
_إذن .. فيمَ حدثته ..؟
_أخبرته أنني أبٌ عادلٌ .. وان أخطاءه التي دفعتني لمعاقبته .. لا تمنعني ان أكافأه لتفوقه وحسن سيرته التي ناقشتها صباحا" مع مدير المدرسة ..وقد توصلنا سويا" إلى ان نحصل له على استمارة انتساب الى احد معاهد اللغات ليكون جاهزا" بعد أداء امتحاناته النهائية لهذا العام .. ليكمل دراسته في الخارج ..
_حتما" فرح بما قلته له..
_بل طار من الفرح ..
_الحمد لله .. ولكن ماذا عن إخوته ..
_علت وجوههم الدهشة ..
يتبع))

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق